التخطي إلى المحتوى

أوسلو نيوز – متابعات:
في وقت متأخر من مساء أمس الخميس، صرح محافظ بنك كندا تيف ماكليم ، بأن السياسة النقدية قد تكون مقيدة بما يكفي لإستعادة إستقرار الأسعار مع إنتقال أسعار الفائدة المرتفعة إلى إقتصاد كندا، لكنه حذر من أن أعضاء بنك كندا قلقون بشأن إستمرار التضخم الأساسي المرتفع.

هذا وأفاد محافظ بنك كندا المركزي بالنقاط التالية:

  • لا يزال التضخم مرتفعا للغاية وهناك زخم هبوطي ضئيل في التضخم الأساسي.
  • مستعدون لرفع أسعار الفائدة أكثر إذا لزم الأمر؛ من أجل إستعادة استقرار الأسعار.
  • لكننا لا نريد رفع الفائدة أكثر مما يجب.
  • لقد قطعنا شوطا طويلا في العام الماضي.
  • السياسة النقدية تعمل، والتضخم ينخفض، ولكن لا يزال أمام بنك كندا بعض الوقت لإستعادة إستقرار الأسعار.
  • سنقوم بتقييم دقيق للتوازن بين الطلب والعرض والتضخم الأساسي لقياس التقدم نحو إستقرار التضخم.
  • نحن نعلم أن أسعار الفائدة المرتفعة ألحقت أضرارا بالغة بالمواطنين، ولا نريد أن يكون هذا أصعب من اللازم، ولكن السماح بإستمرار التضخم المرتفع للغاية سيكون أسوأ.
  • بنك كندا واثق بأن 2٪ هو الهدف الصحيح.
  • بنك كندا بحاجة إلى مواصلة مساره.

بيان الفائدة الصادر عن بنك كندا – سبتمبر 2023

المتداول العربي